ديسمبر 2, 2022

خاص – علي الظالمي

ودعت الرياضة البصريه وكرة القدم بالاخص واحدا من روادها الكبار المرحوم مسافر شنان الذي افنى زهرة شبابه وسنين عمره في خدمتها وتطورها ، حيث بدأ الفقيد حياته الرياضيه في منطقة الجمهوريه لاعبا و مشرفا على تنظيم البطولات وقيادة الفرق المحلية وتخرج من تحت يديه كبار الكره البصريه والعراقيه امثال المرحوم صبيح عبدعلي ورحيم كريم وچاسب شند وعزيز عبدالله وهادي احمد ورزاق احمد وطارق الجوزي والكثير من الأسماء التي لايسع المجال لذكرها .
الراحل لعب للفرقه الاولى عندما كان منتسبا في الجيش العراقي ، بعدها انتقل الى سلك الشرطه ومثل فريق شرطة البصره كان ذلك في فترة الخمسينات والستينات من القرن الماضي . وبعد ابتعاده عن مزاولة كرة القدم كلاعب توجه إلى امتهان التحكيم في البصره وبطولات الاتحاد كحكم درجه ثانيه وكانت له مواقف أشاد بها الجميع .
ومن ضمن خدمته الرياضيه اشرف على عمليات تنظيم الملاعب أثناء مباريات الدوري العراقي الممتاز والمباريات الدوليه التي تحتضنها ملاعب البصره ، بحيث دائما نشاهده يشرف على تنظيم مقصورة الضيوف (vip) في الملاعب منذ بداية التسعينات إلى اليوم وكانت توكل اليه هذه الأمور نظرا لحدته وعدم مجاملته لأحد لضمان انسيابية الدخول والخروج دون عناء . إضافة إلى مهمات أخرى تكفل بها المرحوم مثل المؤتمرات والندوات الرياضيه التي كان يحضرها ويديرها بشكل مميز . وكان الفقيد قد تعرض إلى وعكة صحيه قبل عام من الآن أجرى على إثرها عملية جراحية في أحد المشفيات المحليه عانى من آثارها إلى أن وافته المنية اليوم الجمعه ٢٠٢٢/١٠/٢١ . وبذلك ودعت الرياضة البصريه علما من أعلامها ونجما من نجومها قدم لها الشيء الكثير ولم يأخذ منها إلا القليل .
رحم الله الفقيد (ابو ربيع) بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته والهم اهله وذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *