ديسمبر 2, 2022

دخل الأرجنتيني، غونزالو هيغواين، لاعب فريق إنتر ميامي في نوبة بكاء، عقب نهاية مواجهة فريقه أمام نيويورك سيتي، فجر الثلاثاء في الدوري الأمريكي لكرة القدم.

وتفوق إنتر ميامي 3-0 أمام نظيره نيويورك سيتي في المرحلة الإقصائية من الدوري الأمريكي لتحديد البطل.

وتعد هذه المباراة هي الأخيرة للاعب الأرجنتيني، إذ قال خلال المؤتمر الصحفي عقب اللقاء: “بعد المباراة شعرت أن أكثر شيء أحببته كوظيفة خلال نصف حياتي قد انتهى”.

وأضاف: “لقد مرت 17 عاما ونصف من مسيرتي المهنية تبادر إلى ذهني العديد من الصور التي عشتها، وكل ما ناضلت من أجله وأترك عالمي ​​فخورا جدا لأنني تخليت عن كل شيء حتى اليوم”.

وانتهى مشوار النجم الأرجنتيني بنهاية مشوار إنتر ميامي في المرحلة الإقصائية من الدوري الأمريكي لتحديد البطل.

ويمتلك المهاجم المخضرم مسيرة طويلة مع كرة القدم بدأها في مسقط رأسه الأرجنتين مع ريفر بليت، عندما صعد إلى الفريق الأول في 2006، واستمرت حتى محطة الدوري الأمريكي مرورا بلعبه في الدوريات الإسباني والإيطالي والإنجليزي.

واستمر هيغواين في صفوف ريفير بليت حتى يناير 2007، لينتقل إلى نادي ريال مدريد، الذي استمر في صفوفه حتى صيف 2013، حيث انتقل إلى إيطاليا من بوابة نادي نابولي، والذي استمر في صفوفه حتى صيف 2016، وبعد ذلك انضم إلى يوفنتوس في صفقة قدرت قيمتها بـ 94 مليون يورو.

ولكنه لم يمض إلا عامين فقط وانضم إلى ميلان معارا في 2018 وبعد 6 أشهر انتقل إلى تشيلسي الإنجليزي معارا مرة أخرى ثم عاد في يونيو 2019، واستمر في يوفنتوس لعام آخر، قبل أن يفسخ تعاقده في سبتمبر 2020، لينضم إلى إنتر ميامي الأمريكي في النهاية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *