ديسمبر 1, 2022

فى المهاجم الفرنسي كيليان مبابي، كافة التقارير التي تحدثت عن رغبته في الرحيل عن باريس سان جيرمان خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل، وغضبه من إدارة الفريق الباريسي.

وأكد مبابي خلال مقابلة صحفية عقب مباراة سان جيرمان ومارسيليا (1-0) أمس الأحد في قمة المرحلة الـ11 من الدوري الفرنسي، أنه لم يقدم مطلقا أي طلب للرحيل عن النادي الباريسي.

وأضاف في تصريحات أبرزها فابريزيو رومانو، خبير انتقال اللاعبين والمدربين في أوروبا، على حسابه في “تويتر”: “لم أطلب مغادرة باريس سان جيرمان في يناير. أنا لست غاضبا من النادي، هذه الأخبار ليست صحيحة”.

وأكدت عدة مصادر متطابقة أن الضجيج حول رغبة مبابي ترك سان جيرمان الذي مدد عقده معه في مايو الماضي حتى عام 2025، بعد مفاوضات طويلة إثر سعي حثيث من ريال مدريد لضمه، قد صدر من المقربين من الفريق الإسباني.

وكانت وسائل إعلام فرنسية وإسبانية، بينها صحيفة “ماركا” المدريدية، كشفت قبل أيام، أن مبابي يشعر بالخيانة من باريس سان جيرمان، الذي لم يلتزم بمعظم الوعود التي قدمها للمهاجم الفرنسي للاستمرار مع الفريق خلال تجديده لعقده معه مؤخرا.

وأوضحت “ماركا” في تقريرها، أن العلاقة بين مبابي وناديه باريس سان جيرمان مقطوعة تماما، لدرجة أن المهاجم الفرنسي الشاب يفكر في الرحيل خلال فترة الانتقالات الشتوية التي تفتتح نافذتها في يناير المقبل.

وزعمت الصحيفة أن مبابي قد طلب بالفعل من باريس السماح له بالرحيل في يناير المقبل، وكان رد إدارة باريس أنها ستتعاون مع اللاعب ولكن بشرط عدم انتقاله إلى ريال مدريد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *