ديسمبر 1, 2022

الكاتب :
الدكتور ضياء الدين الطرشاوي من المملكة المغربية

إن الغرض الأساسي من تناولنا لموضوع المدرب الرياضي هو التعرف على هؤلاء الذين يتطلعون إلي العمل في مجال التدريب بالواجبات والخصائص والسمات والمعارف والدوافع التي ترتبط بشخصية المدرب الرياضي وطبيعة عملة حتى يصبح في مقدورهم إعداد أنفسهم لمثل هذا العمل ، لأن المدرب الرياضي هو الذي يتولى قيادة عملية التربية والتعليم للاعبين الرياضيين ، ويؤثر تأثيراً مباشراً في تطوير شخصياتهم بصورة شاملة ومتزنة .

وتتأسس عملية تربية وتعليم اللاعب الرياضي على مقدار ما يتحلى به المدرب الرياضي من قيم وخصائص وسمات وقدرات ومعارف ومهارات ودوافع والتي يشترط توافرها في المدرب الرياضي حتى يُكتب لعملة كل التوفيق والنجاح .

إن المهمة الملقاة على عاتق المدرب الرياضي تتطلب منة الإسهام والمعاونة الفاعلة في تحقيق أهداف الدولة التي تحاول تحقيقها عن طريق المستويات الرياضية العالية ، فالمدرب الرياضي الذي يقتنع في قرارة نفسه بالمستقبل الزاهر للدولة لا يقنع فقط بمحاولة العمل على الارتقاء بالمستوى الرياضي للاعبين فحسب ، بل يبذل قصارى جهده للعمل على تربيتهم تربية خلقية والإسهام بقدر كبير في محاولة تنمية الشخصيات الواعية والفعالة .

ويتطلب الأمر من المدرب الرياضي لضمان نجاحه في تحقيق تلك الواجبات أن يكون على إلمام بالنظم والقواعد والقوانين والمفاهيم والقيم والعادات السائدة في مجتمعة والتي يتأسس عليها أيديولوجية الدولة وبهذه الطريقة يستطيع المدرب الرياضي أن يسهم بنصيب وافر في العمل على البناء الشامخ لوطنه ورفعة رايته عالية خفاقة بين مختلف الأمم .

المدرب الرياضي :

هو الشخصية التربوية التي تتولى عملية تربية وتدريب اللاعبين وتؤثر في مستواهم الرياضي تأثيراً مباشراً ، وله دور فعال في تطوير شخصية اللاعب تطويراً شاملاً متزناً ، لذلك وجب أن يكون المدرب مثلاً أعلى يحتذي به في جميع تصرفاته ومعلوماته ، ويمثل المدرب الرياضي العامل الأساسي والهام في عملية التدريب

خصائص المدرب الرياضي الناجح :

* يمتاز بالواقعية وعدم الغرور .

* قادراً على التنسيق والتنظيم في المواقف الصعبة

* يتميز بالإخلاص في العمل .

* يستطيع الدعابة والمرح وفقاً للظروف المناسبة

* يتميز بالاحترام المتبادل .

* يتميز بالثبات الانفعالي والتماسك في المواقف

* يتميز بالتفكير العقلاني .

* يتميز بالقدرة على اكتشاف الموهوبين .

* يتميز بالحماس والرغبة في تحقيق الفوز .

* يتميز بالثقة بالنفس .

* يتميز بالعدل وعدم التفرقة بين اللاعبين .

* يهتم بالثقافة الرياضية العامة والخاصة .

* يتميز بالأخلاق الفاضلة .

* يتميز بالأمانة وعدم التعدي على الآخرين .

* قادراً على التخطيط العلمي السليم لبرامج التدريب .

* يتميز بالوفاء والجدية في العمل .

* يتميز بالمرونة وقراءة المواقف الصعبة المتغيرة .

* يتمتع بقدر عالي من التأهيل المهني .

* يكون قد مارس النشاط الرياضي على مستوى البطولة

.* أن يكون لائقاً طبياً ورياضياً ويتمتع بصحة

* يكون مثقفاً ومطلعاً على كل مستجدات العصر .

* يجب أن لا يكون مدخناً حتى يكون قدوة للاعبين

* أن يشارك اللاعبين في الأفراح والأحزان .

* أن يكون متمتعاً بحب اللاعبين .

* أن يكون ملماً بالسياسة العامة للدولة ، واتجاهات المجتمع الذي يعيش فيه .

ويرى حنفي محمود مختار أن من أهم خصائص ومميزات المدرب الرياضي :

* الذكاء الاجتماعي .

* الذكاء في وضع خطة التدريب .

* الحكم الصائب على الأمور والعدالة .

* النضج الانفعالي والثقة بالنفس .

* المعرفة الجيدة بالرياضة التخصصية .

* الخبرة السابقة كلاعب .

* المظهر العام الموحي بالاحترام .

* اللياقة البدنية والصحة النفسية .

* الصوت القوي المقنع .

* القدرة على التعبير وتوصيل المعلومة .

صفات المدرب الرياضي :

· حسن المظهر .

· الصحة الجيدة .

· القدرة على قيادة الفريق الرياضي .

· الثقافة والمعلومات التدريبية في الرياضة التخصصية والمقدرة على تطبيقها .

· حسن التصرف .

· التمسك بمعايير الأخلاق ( كالأمانة ، الشرف ، العدل ، المثابرة ، الولاء ، المسئولية ، الصدق ) .

· التمتع بالسمات الشخصية الإيجابية ( كالثبات الانفعالي ، الانبساطية ، الصلابة ، التحكم الذاتي ، الاجتماعية) .

· التمتع بالسمات النفسية الإيجابية ( كالتنظيم ، المثابرة ، الإبداع ، المرونة ، القدرة على النقد البناء ) القدرة على التكيف مع المجتمع .

______

 صفات المدرب الرياضي الناجح:
لا توجد طريقة صحيحة واحدة لتدريب الرياضيين. فلكل مدرب أسلوب فريد من نوعه وناجح في التدريب ولا يمكن لأي شخص آخر تكراره. ومع ذلك، هناك بعض السمات المشتركة بين جميع المدربين العظماء، بغض النظر عن طريقتهم في استخدامها.
1
فهم الرياضة:
لكي تتمكن من التدريب بنجاح، يجب أن يكون لديك فهم عميق للرياضة بدءًا من المهارات الأساسية إلى التكتيكات والإستراتيجيات المتقدمة. وقد يكون لديك خبرة من حياة مهنية قضيتها في ممارسة الرياضة. يجب على المدربين التخطيط للموسم، ومعرفة الطبيعة التدريجية للتكيف مع التدريب، ومعرفة القواعد، وتوفير بيئة بسيطة ومنظمة للرياضيين لتحقيق النجاح.

2
الحرص على التعلم
بالرغم من أن المدرب الجيد يعرف الكثير عن الرياضة، عليك أن تستمر في تعلم الأساليب الجديدة وتطويرها. فالاطلاع الدائم على أحدث البحوث والتدريبات وكل ما يدعم عملية التدريب علامة على المدرب الرائع. كما أن دراسة بعض المواد مثل علم النفس الرياضي والتغذية وفسيولوجيا التمارين الرياضية فكرة رائعة ويمكن وصول أي مدرب يرغب في التطور والتحسن بسهولة.

3
تبادل المعارف
التعلم أمر مهم ولكن التحلي بالثقة لإخبار الآخرين بآرائك وطلب آرائهم، خاصة آراء الخبراء من خارج رياضتك، سمة مهمة عليك التحلي بها. يدرك أفضل المدربين بوضوح أن دورهم هو تعليم الرياضيين. ويقضي معظم الرياضيين معظم الوقت في التدريب بمفردهم، لذلك كلما فهموا ما يقومون به وسبب القيام بذلك تدربوا بطريقة أفضل.

4
مهارات التحفيز
المدرب الناجح محفز جيد يتمتع بعقلية إيجابية وحماس للرياضة والرياضيين. فالمدرب الذي يمكنه التحفيز يمكنه إثارة رغبة الرياضيين في التميز والنجاح. عند تحفيز لاعب، يشدد المدرب الجيد على محاولة الوصول إلى الأداء المرجو، وليست النتيجة المستهدفة. المتعة والمرح هما قلب التدريب الناجح.

5
معرفة الرياضي الذي تدربه
يُعد الوعي بالاختلافات الفردية بين الرياضيين عنصرًا مهمًا في التدريب المتميز. قد تكون طريقة تعبيرك عن مشاعرك ناجحة مع بعض الرياضيين ولها أثر مدمر على غيرهم. ولهذا فإن طريقة التواصل والتحفيز المناسبين لكل رياضي تؤدي دورًا مؤثرًا في نجاح التدريب. الاهتمام بمشاعر الرياضي ونقاط قوته وضعفه مسؤولية المدرب الجيد.

6
التواصل
يتواصل المدرب الناجح بطريقة جيدة ويُثير في الرياضيين الشعور بالمصداقية والكفاءة والاحترام والسلطة. يجب أن تكون قادرًا على شرح الأفكار بوضوح. التواصل بوضوح يعني وضع أهداف محددة، وتقديم ملاحظات مباشرة وتعزيز الرسائل الرئيسية. والاعتراف بالنجاح أساسي أيضًا للتواصل الجيد. إضافة إلى ذلك، فإن اللغة جزء أساسي من التدريب، وقد يكون استخدام ألفاظ بسيطة يسهل فهمها أمر لا غنى عنه.

7
مهارات الاستماع
الاستماع جزء من التواصل الناجح. يجب أن تكون لطيفًا وترحب بآراء الرياضي وأسئلته واقتراحاته. سوف يسعى المدرب الناجح بجدٍ للحصول على معلومات من الرياضيين، والعمل في بيئة يُشجع فيها الرياضيون على عرض أفكارهم ووجهات نظرهم.

8
الانضباط
يحتاج الرياضيون إلى الالتزام بمجموعة معقولة من القواعد داخل الملعب وخارجه، وإذا تم تجاهل هذه القواعد، فأنت مسؤول عن الانضباط. للثقة بين الرياضي والمدرب أهمية قصوى في جميع الأوقات وضرورية لنجاح التدريب. يضع المدرب الناجح قواعد واضحة للسلوك ويلتزم بها. وتظهر الأدلة أنه كي ينجح الانضباط في تغيير السلوك، يجب أن يكون معتدلاً وفوريًا ويتم بالاتساق.

9
القيادة بتقديم نموذج يُحتذى به
يمكن للمدرب الناجح القيادة بتقديم نموذج يُحتذى به أيضًا. فعليك أن تلتزم بالقواعد نفسها التي تتوقعها من الرياضيين. المدرب الذي يريد احترام الآخرين له يجب أن يظهر الاحترام لغيره، والمدرب الذي يريد أن يستمع الرياضيون له يجب أن يستمع أيضا للرياضيين.

10
الالتزام والشغف
أفضل المدربين يعملون في هذا المجال لأنهم يحبونه. وبالإضافة إلى الالتزام القوي بالرياضة والنجاح، فإن أفضل المدربين يظهرون التزامًا واضحًا بالبحث عن أفضل مصلحة للرياضيين. فالتدريب هو عمل لا يتوقف، لأن أفضل المدربين يعيشون ويتنفسون فن التدريب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *